استراتيجية الملاحظات اللاصقة للتعلم النشط

المادة استراتيجيات التعلم النشط
عدد الزيارات 840
تاريخ الإضافة 2021-09-11, 18:21 مساء

تتغنى استراتيجيات التعلم النشط بالعديد من المزايا والفوائد والتي جعلت منها عنصراً اساسياََ في العملية التعليمية ولا يمكن الاستغناء عنها أبداََ، فاليوم العملية التعليمية وخاصة في ظل التحديات المحيطة أصبحت بحاجة ماسة إلى مثل هذه الاستراتيجيات لتمسك بها وتنهض بها إلى القمم وتساعد بها الطالب على تطوير مهاراته الفكرية، ومن بين هذه الاستراتيجيات كانت استراتيجية الملاحظات اللاصقة الممتعة والتي تضيف عنصر الحماس إلى الحصة الدراسية وغيره من العناصر، وتتميز بكون هذه الاستراتيجية تستخدم الملاحظات اللاصقة عند مواضع القراءة التي يحتاج الطالب للعودة إليها، نظراً لأهميتها أو عدم فهمها مثلاً، أو الحاجة إليها لمناقشتها مع أصدقائه. هذه المواضع التي يضع الطالب حولها ملصقات تزيد من المناقشات وتعزز الكتابة أيضاً. 

ويمكن تطبيق هذه الاستراتيجية على جميع المراحل الدراسية وعلى كافة الطلاب باختلاف قدراتهم ومواهبهم. 

الهدف من استراتيجية الملاحظات اللاصقة:

  • إضافة عنصر الحماس إلى الحصة الدراسية. 
  • المساواة بين الطلاب في طرح الأفكار. 
  • تنمية مهارات المشاركة الفعالة لدى الطلاب. 
  • تعزيز مهارات القراءة والاستماع والتتبع مع المعلم. 
  • تنمية مهارات انتقاء الأفكار والملاحظات. 
  • تحفيز التواصل والمناقشات الفعالة بين الطلاب. 
  • إثراء الكتابة وتطويرها. 
  • توضيح الأفكار الغير مفهومة بعد تحديدها بأحد الملصقات. 
  • تنمية المهارات الفكرية والإبداعية لدى الطالب. 
  • تطوير المهارات الوصفية لدى الطالب. 

خطوات استراتيجية الملاحظات اللاصقة:

  1. قم بطلب من الطلاب أن يقرءون النص بمفردهم ويضعون ملصقات صغيرة (عادة تكون على شكل أشكال لاصقة صغيرة أو مربعات) بجوار (العمود الأيمن مثلاً) لما يريدون أن يتحدثوا به مثل العبارات، أو الفقرات التي يرغبون بطرح أسئلة واستفسارات حولها، أو التي شعروا المتعة بقراءتها أو الأوصاف المثيرة لاهتمامهم، والفقرات التي فهمها الطالب ويرغب أن يشرحها لزملائه، والفقرات التي تحتاج إلى مزيد من التوضيح، أو الفقرات التي يرغبون أن يضيفوا إليها ويبدعون في وصفها أو إثرائها من معارفهم السابقة، وقد يضيفون إليها صوراً أو أشكالاً ورسوماً بيانية تدعم هذه الفقرات. 
  2. ثم اطلب منهم أن يناقشوا ويتبدلوا هذه الملاحظات التي دونوها ولماذا اختاروها من خلال طرحهم للأسباب. 

أمثلة على استخدام استراتيجية الملاحظات اللاصقة:

مثال1: في أحد الحصص الدراسية لمادة العلوم، قام المعلم بقراءة الفقرة التالية على الطلاب:

نبات الذرة يحتوي على نوعين من الأزهار على نفس النبتة، وكل نوع يحتوي على ثلاثة أجزاء فقط، النوع الأول يحتوي على متاع أو أكثر لكن ليس له أسدية، والنوع الثاني يحتوي على أسدية ولكن ليس له متاع. 

الخلايا الذكرية في غبار الطلع من أسدية زهرة تتحد مع البويضات في متاع زهرة أخرى لإنتاج البذور. 

نبات القرع، وأشجار البلوط أيضاً لهما نوعان من الأزهار يوجدان على نفس النبتة.

أشجار النخيل لها نوعان من الأزهار، ولكن النخلة الواحدة بها نوع واحد فقط من الأزهار، و يقوم الإنسان بنقل حبوب اللقاح من أسدية زهرة إلى بويضات متاع زهرة أخرى على شجرة نخيل أخرى. 

ثم قام المعلم بتوزيع ملصقات صغيرة على الطلاب لاستخدامها بعد أن شرح لهم الطريقة، ومنح الطلاب مدة ثلاث دقائق لقراءة الفقرة ووضع الملصقات حسب الأفكار الغير مفهومة بالنسبة لهم والتي تحتاج لتوضيح، وحسب الأفكار  التي تم فهمها وغيرها. 

وبعد انتهاء الوقت المحدد. 

المعلم: لنبدأ بك يا أحمد، هل استخدمت الملصق الخاص بك؟ 

أحمد: لقد استخدمته عند كلمة متاع، ماذا تعني؟ 

المعلم:المتاع هو جزء الزهرة الذي ينتج البويضات، وهو عضو التأنيث في الزهرة. 

المعلم: ماذا عنك يا نزار؟ 

نزار: وضعت الملصق الخاص بي عند كلمة اسدية لأني أعرف معناها وأريد توضيحه لزملائي. 

الأسدية ومفردها سداة (العضو الذكري في الزهرة): وهو جزء الزهرة الذي ينتج غبار الطلع (حبوب اللقاح). 

واستمر النقاش بين الطلاب والمعلم حتى انتهت جميع تساؤلات الطلاب وحصل كل منهم على المعلومة. 

مثال2: في أحد الحصص الدراسية لمادة اللغة العربية قام المعلم بقراءة القصيدة التالية على الطلاب:

نحن الشباب لنا الغد      ومجده المخلد 

         نحن الشباب

شعارنا على الزمن       عاش الوطن، عاش الوطن

بعنا له يوم المحن         أرواحنا بلا ثمن

يا وطني عداك ذم         مثلك من يرعى الذمم

ثم قام المعلم بتوزيع ملصقات صغيرة على الطلاب لاستخدامها بعد أن شرح لهم الطريقة، ومنح الطلاب مدة ثلاث دقائق لقراءة القصيدة بتركيز ووضع الملصقات حسب الكلمات الغير مفهومة بالنسبة لهم والتي تحتاج لشرح، وغيرها.

وبعد انتهاء الوقت المحدد. 

المعلم: لنبدأ بأحد الملصقات. 

الطالب 1: ما هو معنى كلمة عداك؟ 

المعلم: عداك تعني تجاوزك. 

الطالب 2: أريد أن أشرح معنى كلمة محن، المحن تعني المصائب والشدائد. 

المعلم: أحسنت، ملصقات أخرى؟ 

الطالب 3: ماذا يقصد الشاعر بقول نحن الشباب لنا الغد  ومجده المخلد

المعلم: يقصد بقوله أننا نحنُ بناة اليوم والغد ونحن المجد الدائم لوطننا وبنا يغدو أفضل ويحافظ على أمجاده. 

واستمر النقاش بين الطلاب والمعلم حتى انتهت جميع تساؤلات الطلاب وحصل كل منهم على المعلومة.

وبهذه الطريقة تكون استراتيجية الملاحظات اللاصقة قد حققت غايتها وأهدافها السامية في سبيل العلم والتعليم وساعدت المعلم على خلق جو ومزيج من الأفكار المختلفة والأوصاف الإبداعية بين الطلاب في الصف الواحد. 

شارك الملف