استراتيجية كرة الثلج

المادة استراتيجيات التعلم النشط
عدد الزيارات 3145
تاريخ الإضافة 2021-08-19, 01:04 صباحا
استراتيجية كرة الثلج

التعلم النشط يعرفه كل من مايرز وجونز بأنه البيئة التعليمية التي تتيح للطلبة التحدث والإصغاء الجيد والقراءة والكتابة والتأمل العميق، وذلك من خلال استخدام تقنيات وأساليب متعددة مثل حل المشكلات والمجموعات الصغيرة والمحاكاة ودراسة الحالة، ولعب الدور وغيرها الكثير من الأنشطة التي تتطلب من الطلبة تطبيق ما تعلموه في عالم الواقع.

كما يمكن تعريف التعلم النشط بأنه التعلم الذي يجعل من الطالب محور العملية التعليمية ويجعل منه فرداً فاعلاً وناشطاً ومشاركاً، وله دور في إدارة العملية التعليمية من حيث تحديد بعض الأنشطة التي يتناولها والتي تتناسب وفق رغباته وإمكاناته، وهذا النوع من التعلم يقوم على التعلم بالممارسة والمشاركة والبحث والإستكشاف، على أن يقتصر فيه دور المعلم على ان يكون ميسراً وموجهاً ومرشداً.

هناك العديد من الإستراتيجيات الخاصة بالتعلم النشط، وعادة ما تكون على هيئة أنشطة مخصصة ويمكن تكييفها مع أي تخصص، ويستغرق معظمها بضعة دقائق فقط لإكمالها، ومن المفترض أن تتم بعض الأنشطة بشكل فردي، بينما يجب أداء الأنشطة الأخرى على شكل مجموعات.

سنتحدث في هذا المقال عن إحدى استراتيجيات التعلم النشط وهي استراتيجية كرة الثلج، حيث سنقدم شرحاً تفصيلياً عن هذه الإستراتيجية وعن أهميتها في سير العملية التعليمية وما هي استخداماتها، كما وسنتحدث عن خطوات إنشائها.

 

استراتيجية كرة الثلج:

من إسمها فهي تشبه الثلج في طبيعته الفيزيائية، حيث تقوم جزيئات الثلج بالبداية بشكل صغير ثم تكبر أكثر فأكثر، حيث نمثل العملية التعليمية بأنها مثل كرة الثلج التي تبدأ صغيرة ثم تكبر بالتدريج.

حيث تقوم فكرة كرة الثلج على التدرج من الأصغر إلى الأكبر، وأيضاً من الأسهل إلى الأصعب، كما وتستخدم الإستراتيجية في تعليم القراءة والكتابة، ويقصد أيضاً بإستراتيجية كرة الثلج معركة رمي كرات الثلج، حيث يقوم المعلم برمي قطعة من الورق لتعيين التلاميذ الذين يطلب منهم الإجابة عن الأسئلة.

تعمل هذه الإستراتيجية على تقديم الدرس بحيث يتم تشكيل مجموعات من الطلاب وليس بالضرورة أن تكون المجموعات متجانسة، ويتم اختيار قائد لكل مجموعة والذي يقوم بتلقي المهام من المعلم، ثم يقوم كل طالب بإنشاء سؤال على شكل كرة أي ورقة أسئلة، ويلقي بها على الطلاب الأخرين، ثم يقوم كل طالب بالإجابة عن الأسئلة من الكرة التي حصل عليها.

 

خطوات إنشاء استراتيجية كرة الثلج:

  1. الخطوة الأولى: يقوم المعلم بتعريف الدروس التي سيقومون بتطبيق الإستراتيجية عليها.
  2. الخطوة الثانية: بعد ذلك يقوم الطلاب بتقسيم انفسهم على مجموعات واختيار قائد لكل مجموعة والذي يقوم بتنسيق أعضاء المجموعة لكي يصبحوا جاهزين للبدأ بتنفيذ الإستراتيجية.
  3. الخطوة الثالثة: يقوم قائد المجموعة بشرح المواد على أعضاء مجموعته.
  4. الخطوة الرابعة: بعد ذلك يتم إعطاء الطلاب أوراق ورقة العمل وذلك لكتابة مجموعة من الأسئلة حول المواد المعطاة والتي تم شرحها من قبل قائد كل مجموعة.
  5. الخطوة الخامسة: يتم وضع الأسئلة على ورقة العمل ثم في الكرات ومن ثم يتم رمي الكرات الورقية من طالب إلى أخر بحيث يتم تبادل جميع الكرات بين الطلاب.
  6. الخطوة السادسة: بعد أن يحصل الطلاب على الكرات الورقية يقومون بالإجابة عن الأسئلة الموجودة ضمن الكرات ولكن ليس بشكل عشوائي بل بالتناوب.
  7. الخطوة السابعة والأخيرة: حتى الآن كان دور المعلم يقوم على الإشراف فقط أما الأن وبعد أن تم تبادل الكرات والإجابة عن الأسئلة يجب على المعلم ان يقوم بتقييم الطلاب وفقاً لأجوبة كل منهم.

 

مزايا استراتيجية كرة الثلج:

  • من أهم فوائد هذه الإستراتيجية ومزاياها هي قدرتها على تحسين قدرة الطلاب على إنشاء وصياغة الأسئلة وأيضاً الإجابة عنها.
  • تقوية شخصية الطلاب أي تغلب الطلاب على الشعور بالخجل ضمن الصف الدراسي وذلك من خلال خلق جو مناقشة وحوارات بين الطلاب.
  • تدريب الطلاب على التفكير الصحيح ومحاولة فهم المواد بشكل صحيح.
  • بما أن الطلاب هم من يقومون بالإجابة عن الأسئلة فإن ذلك يساعدهم على فهم الأجابات وذلك لأنهم تقريباً ضمن نفس مستوى التفكير.
  • ومن مزايا هذه الإستراتيجية أيضاً قدرتها على تقوية روابط الصداقة بين الطلاب وزيادة التعاون فيما بينهم والإحساس بحس المسؤولية.

 

عيوب استراتيجية كرة الثلج:

  • هذه الإستراتيجية تحتاج دروس معينة لتطبيقها عليه وذلك لأنه ليست كل الدروس مناسبة للتطبيق بهذه الطريقة.
  • بسبب اعتماد الإستراتيجية على إنشاء كرات الورق ورميها من طالب إلى أخر فمن الممكن أن يسبب ذلك بعض الفوضى والضوضاء داخل الصف، وبالتالي فإن تطبيق مثل هذه الطرق في التعليم يحتاج إلى وجود معلم قادر على ضبط الصف الدراسي بالشكل المطلوب.
  • يجب أيضاً على المعلم أن يكون قادر على إيصال أفكار الدرس إلى الطلاب بإستخدام هذه الطريقة، ويكون على علم كافي في كيفية إنشاء التفاعل والإنسجام بين الطلاب.

الهدف من تطبيق استراتيجية كرة الثلج:

  • تعتبر هذه الإستراتيجية من الطرق المتبعة بكثرة في العملية التعليمية وذلك لأنها تساعد على تقوية العلاقات بين المعلم والطلاب، وإزالة الحواجز بين الطلاب والمعلم والذي يعتبر الهدف الأقوى لهذه الإستراتيجية.
  • تهدف الإستراتيجية أيضاً إلى استكشاف حس المسؤولية لدى الطلاب وروح القيادة لديهم ومساعدتهم على تنمية حس الإبداع والخطاب لديهم.
  • كما تعمل هذه الإستراتيجية على تدريب الطلاب على صنع الأسئلة و الإجابة عنها أيضاً.
  • وتهدف أيضاً إلى إخراج الطلاب من الروتين اليومي الذي يصيبهم بالملل، ومساعدتهم على التفاعل ومشاركة المعلومات فيما بينهم.

تطبيقات استراتيجية كرة الثلج:

  • استخدمت هذه الإستراتيجية بكثرة في مادة الرياضيات والمثال على ذلك هو ما يلي:

حيث تعلمنا في الصفوف الأولى أن الأرقام تتدرج وفق عدة رتب وهي الأحاد ثم العشرات ثم المئات ثم الألاف وما إلى ذلك.

  • كما استخدمت أيضاً في مادة علم الأحياء والمثال هو التالي:

مراحل تطور الفراشة من بيضة إلى يرقة ثم شرنقة وأخيراً فراشة.

وبهذا نكون قد وصلنا لنهاية مقالنا المتواضع، تحدثنا في هذا المقال عن إحدى استراتيجيات التعلم النشط وهي استراتيجية كرة الثلج والتي هي كما قلنا سابقاً من أفضل الإستراتيجيات المتبعة في مجال التعلم النشط، وقمنا بشرح هذه الإستراتيجية ووضحنا أهميتها واستخداماتها بالإضافة إلى خطوات إنشائها وأنواعها.

نتمنى أن ينال المقال إعجابكم

دمتم بخير

 

شارك الملف