استراتيجية الغيمة والمطر للتعلم النشط

المادة استراتيجيات التعلم النشط
عدد الزيارات 318
تاريخ الإضافة 2021-10-12, 02:11 صباحا

استراتيجية الغيمة والمطر وهي من استراتيجيات التعلم النشط التي كان هدفها واضحاََ منذ نشأتها في تعزيز دور الطالب في العملية التعليمية وجعله عضواً فاعلاً في الحصة الدراسية بدلاً من كونه عنصراً متكلاََ على المعلم وغيره للحصول على المعلومات حيث هو من يقوم بتحليل المعلومات كافة وتعزيزها بحيث تتناسب مع مهاراته وقدراته وتبقى معه في الذاكرة بعيدة الأمد. 

واستراتيجية الغيمة والمطر توفر هذه الأهداف من خلال أسلوب ونمط تعلم حديث وممتع يساعد الطلاب على تلقي المعلومات وفهمها واستيعابها وهي استراتيجية تناسب كل المراحل التعليمية وخاصة المرحلة الابتدائية والمتوسطة كونها تعتمد نمط التعلم عن طريق البطاقات المصورة والرسومات. 

وكذلك إنها تناسب كل المواد الدراسية سواء ان كانت نظرية مثل القراءة أو عملية مثل الرياضيات والفيزياء وغيرها. 

الهدف من استراتيجية الغيمة والمطر:

تتشابه أهداف استراتيجية الغيمة والمطر مع أهداف استراتيجيات التعلم النشط الأخرى ولعلّ من أبرزها هي:

  • سهولة فهم واستيعاب الطالب للموضوع الدراسي. 
  • إضافة الحماس والمتعة والمرح إلى الحصة الدراسية بعيداً عن جو الملل والركود. 
  • تنمية مهارات التفكير الإبداعي العليا لدى الطالب واستخدامها في الشكل الصحيح. 
  • تنمية رغبة الطلاب في البحث والتحليل في المعلومات المقدمة إليهم أي أن لا يقتصروا على ما يقدمه لهم المعلم فقط، بل يبحثوا ما وراء السطور. 
  • تنمية مهارات العمل الجماعي والتعاون بين الطلاب بعضهم مع بعض. 
  • توطيد العلاقة بين المعلم والطلاب. 
  • تقييم المعلم لمدى استيعاب وفهم الطلاب للموضوع الدراسي. 
  • تعزيز ثقة الطالب بنفسه وقدرته على تحمل المسؤولية الكاملة في كل ما يواجهه. 
  • تشجيع الطلاب على تقديم أفضل ما لديهم في سبيل العملية التعليمية. 

خطوات استراتيجية الغيمة والمطر:

  1. يقوم المعلم بدايةً بتجهيز مجموعة من البطاقات الورقية على شكل غيمة ومجموعة بطاقات ورقية أخرى على شكل قطرات من المطر. 
  2. بعد انتهاء تحضير البطاقات يقوم المعلم بتقسيم الطلاب إلى مجموعات صغيرة بحيث تتفاوت أعدادها بين 3 إلى 5 طلاب. 
  3. بعد ذلك يقوم المعلم بكتابة سؤال على بطاقات الغيوم ولا يفضل أن يكون السؤال مفتوح أي أن يكون يحتمل أكثر من إجابة ولا تقتصر الإجابة فقط على جواب بنعم او لا. 
  4. بعد ذلك يوزع المعلم على كل مجموعة بطاقة ورقية واحدة على شكل غيمة أي أن كل مجموعة لها غيمة واحدة. 
  5. وكذلك يقوم المعلم بتوزيع البطاقات الورقية التي تأخذ شكل قطرات المطر على المجموعات ليكتب الطلاب الإجابات عليها. 
  6. فيما بعد ذلك يقوم المعلم بتحديد فترة زمنية محددة إما عن طريق النظر الى الساعة بشكل مباشر أو تعيير مؤقت حتى يجيب كل الطلاب على الأسئلة الموجهة إليهم خلال الوقت المحدد. 
  7. ثم تقوم المجموعة بتحديد قائد لها حتى يكون هو المسؤول عن الأعمال أي أن هذا القائد يقوم بوضع الغيمة على القسم المحدد لها على السبورة ومن تحت الغيمة يضع بطاقات قطرات المطر حتى يكتب الطلاب الإجابات عليها. 
  8. يبدأ طلاب المجموعة بالمناقشة فيما بينهم ومن ثم يقومون بكتابة إجابات الأسئلة على بطاقات قطرات المطر التي وضعوها على السبورة. 
  9. بعد انتهاء الوقت المحدد، يقوم المعلم بحساب عدد قطرات المطر التي تحمل إجابات صحيحة عند كل مجموعة. 
  10. بعد الحساب، المجموعة التي لديها أكبر عدد من قطرات المطر بإجابات صحيحة، تكون هي الفائزة. 
  11. وفي الختام يجب التنويه إلى أن من شروط تطبيق استراتيجية الغيمة والمطر بشكل سليم وصحيح هو تعليق قطرة مطر واحدة في كل مرة. 

أمثلة على استخدام استراتيجية الغيمة والمطر:

في إحدى الحصص  جهزّ المعلم مجموعة من البطاقات الورقية على شكل غيمة ومجموعة أخرى على شكل قطرات مطر. 

و قسم الطلاب إلى مجاميع من أربعة طلاب. 

ثم كتب على كل بطاقة غيمة سؤال وكانت الأسئلة التالية:

  • ما فائدة دراسة المجموعة الشمسية؟
  • أعط تفسيراََ لسبب اختلاف ألوان النجوم. 
  • ما هو لون النجوم ذات درجة الحرارة المرتفعة.؟ 
  • ما هي المجرة التي توجد فيها المجموعة الشمسية؟ 
  • عدد صفات وخصائص الشمس؟ 
  • اذكر المصطلح العلمي: هي مجموعة من النجوم التي تشكل رسماََ أو صورة في السماء. / المسافة التي يسافرها الضوء في سنة واحدة. 

وقام المعلم بتحديد للطلاب مدة خمسة دقائق للإجابة عن الأسئلة. 

ووزع عليهم بطاقات الغيوم وبطاقات قطرات المطر. 

بعد ذلك قامت كل مجموعة باختيار قادتها، ليقوموا بوضع الغيمة مع قطرات المطر على السبورة في المكان المخصص لهم. 

وبدأت المناقشات فيما بين الطلاب وكتابة الاجوبة على القطرات حتى انتهى الوقت، ومن ثم قام المعلم بحساب عدد كل قطرة لتحديد الفائز من المجاميع. 

بعد تحديد الفائز، وزع عليهم المعلم مكافآت صغيرة. 

 

وبذلك تكون استراتيجية الغيمة والمطر، والتي برغم بساطتها إلا أنها أثبتت جدارتها ونجاحها وحققت الأهداف المطلوبة ودعمت العملية التعليمية لذا يُنصح وبشدة تطبيقها.. 

شارك الملف