استراتيجية اشارة المرور للتعلم النشط

المادة استراتيجيات التعلم النشط
عدد الزيارات 823
تاريخ الإضافة 2021-10-15, 02:41 صباحا

يمكن اعتبار استراتيجيات التعلم النشط أنها بمثابة الثورة التي عملت وجاهدت حتى أحدثت التغيير في سير العملية التعليمية بعيداََ عن الركود و الجمود والتراجع الذي تتبعه، حيث ساعدت العملية التعليمية في النهوض والمضي قدماََ إلى الأمام بجهود من المعلم والطلاب، ووفق خطوات محكمة ومحسوبة وعلى الرغم من بساطتها إلا أنها أثرت تأثيراََ كبيراََ في سير ونجاح العملية التعليمية، وكذلك قد عززت من دور الطالب في الحصة التعليمية، وجعلت منه عضواََ فاعلاََ بدلاََ من أن يكون متلقي فقط للمعلومات بالاتكال على غيره، لذا كان من الجيد وجود هذه الاستراتيجيات التي كانت مزاياها وفوائدها عديدة. ومن ضمن هذه الاستراتيجيات استراتيجيات اشارة المرور. 

استراتيجية اشارة المرور:

وهي استراتيجية تعليمية ممتعة وشيقة للطلاب، تقوم على تنمية عدة مهارات عند الطالب مثل مهارات التفكير والقراءة والكتابة، وكذلك على خلق جو من المنافسة بين الطلاب. 

ويمكن اعتبار أن هذه الاستراتيجية مناسبة لكل المراحل التعليمية وخاصة الابتدائية، وكذلك كل المواد الدراسية وكل الطلاب باختلاف مستوياتهم وقدراتهم العقلية والفكرية باعتبار أن خطواتها بسيطة وسهلة التطبيق.

ويقوم المبدأ العام لاستراتيجية إشارة المرور على تحضير المعلم لمجموعة من البطاقات الورقية بألوان اشارة المرور الثلاثة، ومن ثم توزيعها على الطلاب للإجابة على الأسئلة والمهام المطلوبة منها. 

الهدف من استراتيجية اشارة المرور:

ككل استراتيجيات التعلم النشط، تملك هذه الاستراتيجية العديد من الأهداف التي وضعها الباحثون عند التخطيط لهذه الاستراتيجية حتى يضمن تحقيق الفائدة المرجوه للطالب والعملية التعليمية في نهاية الحصة ولعلَّ من أبرز هذه الأهداف:

  • تعزيز التعاون والعمل الجماعي فيما بين الطلاب.
  • تنمية قدرات الطالب العقلية وتعزيزها. 
  • تنمية مهارات التفكير العليا الإبداعية لدى الطلاب. 
  • تشجيع الطلاب على النجاح والدراسة والاجتهاد فيما يتعلموا. 
  • تنمية اعتماد الطلاب على أنفسهم وتعزز من قدرتهم على تحمل المسؤولية. 
  • تقديم تغذية راجعة على المعلم عن مدى تقدم الطلاب و مدى فهم و استيعابهم للمادة الدراسية. 
  • احترام الطلاب لآراء وأفكار زملائهم. 
  • توطيد العلاقة بين المعلم والطلاب وجعل التواصل إيجابي فيما بينها. 
  • تسهيل فهم المعلومات على الطلاب و دراستها وحفظها على الذاكرة بعيدة الأمد. 
  • خلق جو من التحدي والمنافسة الشريفة والايجابية بين الطلاب. 
  • تقضي على مبادئ العملية التعليمية التقليدية في جعل الطالب متكلاً على غيره للحصول على المعلومات، و كذلك تقضي على الجمود الفكري عند الطلاب وتعزز وتحفز من التفكير لديهم. 

خطوات استراتيجية اشارة المرور:

  1. يبدأ المعلم تطبيق الاستراتيجية من خلال تقسيم الطلاب إلى مجموعات صغيرة تتراوح أعدادها من أربع إلى خمس طلاب، ويُراعى أثناء تطبيق الاستراتيجية مهارات ومستويات الطلاب في المجموعة الواحدة حيث يجب أن تكون متفاوتة بحيث يستطيع الطلاب الاستفادة من خبرات بعضهم البعض، حتى لا يحدث خلل في الاستراتيجية لاحقاََ. 
  2. بعد التقسيم يقوم المعلم بتحضير مجموعة من البطاقات الورقية بألوان إشارة المرور الثلاثة الأحمر والأخضر والأصفر، ومن ثم يوزعها على الطلاب والمجاميع. 
  3. أما الآن فإن المعلم يقوم بتوجيه عدة أسئلة من المحتوى الدراسي إلى الطلاب للإجابة عليها خلال مدة زمنية يحددها هو، وبعد انتهاء الوقت المحدد، تقوم كل مجموعة برفع بطاقة باللون الذي يبين موقفها و وجهة نظرها تجاه السؤال الذي طرحه المعلم. 
  4. البطاقة الحمراء تعني لا أعرف الإجابة نهائياً، أما البطاقة الصفراء فإنها تعني أنني أعرف نصف الإجابة أو أنني لست متأكداً من صحتها، وأخيراََ البطاقة الخضراء تعني أنني أعرف الإجابة ومتأكد من صحتها ومصداقيتها. 
  5. بعد ذلك يقوم المعلم بتقييم إجابات كل مجموعة، وإعطائها الدرجات التي تستحقها. 
  6. ومن الجدير بالذكر أن هذه الاستراتيجية يمكن تطبيقها على الطلاب بشكل فردي بحيث يوزع المعلم على كل طالب ثلاث بطاقات ورقية بألوان اشارة مرور. 

أمثلة على استخدام استراتيجية اشارة المرور:

مثال : يقوم المعلم في إحدى الحصص بتقسيم الطلاب إلى مجاميع من 5 طلاب. 

ثم يقوم بتحضير مجموعة من البطاقات الورقية الملونة بألوان إشارة المرور، ويوزعها على المجاميع. 

بعد ذلك يشرح كل لون ماذا يعني، ويبدأ بطرح الأسئلة. 

فرضاََ يسأل المعلم: هل المذيب هو المادة الكيميائية التي توجد في المحلول بكميات كبيرة. 

بعد انتهاء الوقت المحدد، ترفع المجموعة الثانية البطاقة الخضراء، والمجموعة الأولى البطاقة الحمراء. 

وهكذا للإجابة. 

ويسأل المعلم: عدد الخواص الفيزيائية للمادة. 

بعد انتهاء الوقت المحدد، تبدأ كل مجموعة برفع بطاقتها للإجابة عن السؤال. 

ويسأل المعلم : عدد الخواص الكيميائية للمادة 

بعد انتهاء الوقت المحدد، تبدأ كل مجموعة برفع بطاقتها للإجابة عن السؤال. 

أخيراََ يقيم المعلم إجابات الطلاب، ويقوم بمنح العلامة التي تستحقها كل مجموعة. 

 

وفي الختام نجد أن استراتيجية اشارة المرور كانت من الاستراتيجيات الفعالة والقيمة في أهدافها ونجاحها، ويمكن القول أنها الأفضل في التطبيق. 

شارك الملف