استراتيجية البيت الدائري للتعلم النشط

المادة استراتيجيات التعلم النشط
عدد الزيارات 1364
تاريخ الإضافة 2021-10-18, 01:11 صباحا

تعد استراتيجيات التعلم النشط من أفضل الوسائل والأدوات التعليمية التي تم تطويرها ومنهجتها وفق أسس علمية صحيحة وموثوقة، بإشراف نخبة من الباحثين النفسيين والاجتماعيين وغيره، للعمل على أهداف محددة من خلال تطييق الاستراتيجيات مثل تعزيز المهارات الاجتماعية والفكرية عند الطلاب، وتفعيل دور الطلاب في الحصة الدراسية وإشراكه بها بشكل نشط وفعال، إضافة إلى خلق جو من المتعة والحماس في الدرس من خلال بعض الاستراتيجيات التي يتم تطبيقها عن طريق تشكيل حلقات دائرية ومجموعات والتنقل فيما بينهم، لذا يجب على كل المعلمين المهتمين حقاََ بخلق جيل واعي ومثقف ومسؤول عن بناء الأمة، أن يتبع هذه الاستراتيجيات لأهميتها وفعاليتها الكبيرة في تنشيط وتقدم العملية التعليمية، ولعلَّ من ضمن أبرز هذه الاستراتيجيات وأكثرها تميزاََ كانت استراتيجية البيت الدائري. 

استراتيجية البيت الدائري:

وهي من استراتيجيات التعلم النشط الحديث التي تعتمد اعتماد كلي على الطالب من حيث تفاعله ومشاركته الإيجابية في الحصة الدراسية بدلاََ من جموده ركوده وانعزاله عن الدرس. 

وهي من الاستراتيجيات التي تنمي لدى الطالب مهارات عديدة مثل مهارات التفكير الإبداعي ومهارات القراءة والكتابة وتلخيص وتحليل المشكلات، وكذلك تعمل على إضافة جو من المرح والمتعة في الحصة الدراسية. 

وتعتبر استراتيجية البيت الدائري من الاستراتيجيات اللازمة لجميع المراحل التعليمية ولجميع المواد الدراسية وخاصة النظرية منها. 

وهي تناسب جميع الطلاب باختلاف مهاراتهم وقدراتهم. 

الهدف من استراتيجية البيت الدائري:

تتمتع استراتيجية البيت الدائري بالعديد من الأهداف التي بُنيت من أجلها كغيرها من الاستراتيجيات التعليمية، ولعلَّ من ضمن أبرزها:

  • تنمية اعتماد الطلاب على أنفسهم وتعزز من قدرتهم على تحمل المسؤولية.
  • احترام الطلاب لآراء وأفكار زملائهم.
  • تسهيل فهم المعلومات على الطلاب و دراستها وحفظها على الذاكرة بعيدة الأمد.
  • توطيد العلاقة بين المعلم والطلاب وجعل التواصل إيجابي فيما بينها.
  • اكتساب مهارات ضبط النفس والتفكير المبتكر. 
  • تعزيز التعاون والعمل الجماعي فيما بينهم.
  • تقضي على مبادئ العملية التعليمية التقليدية في جعل الطالب متكلاً على غيره للحصول على المعلومات، و كذلك تقضي على الجمود الفكري عند الطلاب وتعزز وتحفز من التفكير لديهم. 
  • تشجيع الطلاب على الاندماج والمشاركة في الحصة الدراسية والتفاعل بشكل إيجابي ومميز.  
  • تنمية مهارات التفكير العليا الإبداعية لدى الطلاب.
  • تنمية قدرات الطالب العقلية وتعزيزها. 
  • تشجيع الطلاب على النجاح والدراسة والاجتهاد فيما يتعلموا. 
  • خلق جو من التحدي والمنافسة الشريفة والايجابية بين الطلاب. 

خطوات استراتيجية البيت الدائري:

  1. يقوم المعلم في البداية بتحديد موضوع المحتوى الدراسي لتطبيق الاستراتيجية عليه
  2. ومن ثم فإن المعلم و بواسطة الورق المقوى يقوم بتجهيز وتصميم عجلة دائرية.
  3. بحيث أن هذه العجلة الدائرية تتكون من ثلاث دوائر متداخلة مع بعضها وبأحجام مختلفة (كبيرة، صغيرة، ومتوسطة).
  4. تمثل الدائرة الصغيرة مركز العجلة الدائرية الداخلي، بحيث يقوم المعلم بالكتابة فيها عنوان الدرس أو المحتوى الذي اختاره. 
  5. بعد ذلك فإن المعلم يقوم بتقسيم الدوائر المتوسطة إلى ستة أجزاء، ليقوم بالكتابة عليها العناوين والمفاهيم الرئيسية للدرس، ويمكن أن لا تقتصر فقط على الكتابة حيث يمكن إضافة بعض الصور التوضيحية والرموز الدلالية. 
  6. أما الدائرة الكبيرة فإن المعلم يقوم بتقسيمها أيضاََ إلى ستة أجزاء بحيث يكتب فيها التفاصيل وكل النقاط المتعلقة بالعناوين الرئيسية التي كتبها في الدائرة المتوسطة. 
  7. بعد ذلك فإن المعلم يقوم باختيار أحد الطلاب ويطلب منه تدوير الدائرتان أو العجلتين الكبيرة والمتوسطة بحيث تتقابل العناوين الموجودة في الدائرة المتوسطة مع تفاصيلها في الدائرة الكبيرة. 
  8. ومن ثم يقوم الطالب بتدوير هذه العجلات وقراءة العنوان الرئيسي مع شرحه وتفاصيله التي كتبها المعلم. 
  9. وأخيراََ يقوم المعلم بتوزيع قراءة العناصر وشرحها على الطلاب بحسب عددها. 

أمثلة على استخدام استراتيجية البيت الدائري:

مثال: في إحدى حصص اللغة العربية طبق المعلم استراتيجية البيت الدائري على درس أدوات الشرط غير الجازمة. 

ومن ثم قام بتجهيز عجلة دائرية من ثلاث دوائر، وقسم المتوسطة والكبيرة منها إلى ستة أجزاء. وبدأ بالكتابة عليهم بالشكل التالي:

الصغيرة: أدوات الشرط غير الجازمة. 

المتوسطة: لو، لولا، كلما، إذا، أمّا، لما. 

الكبيرة: أداة شرطية تفيد التفصيل، أداة شرطية تفيد الامتناع لوجود المانع، حرف امتناع لامتناع، أداة شرطية للدلالة على ظرف زماني مستقبلي،أداة شرطية تفيد التكرار، أداة ترتبط بالماضي ويشترط وجودها وجود جملتين. 

وبعد انتهاءه، طلب المعلم من الطالب سامي تدوير العجلتين المتوسطة والكبيرة حتى ربط العناصر بشرحها. 

فكان العنصر الذي ربطه بشرحه هو (لو)، وهو حرف امتناع لامتناع. 

واستمر اختيار الطلاب حتى انتهاء العناصر. 

 

وبتلك الطريقة البسيطة والإبداعية تكون استراتيجية البيت الدائري، والتي لا غنى عنها في الحصص الدراسية نظراََ لفائدتها الكبيرة في تنمية مهارات الطالب وفي تعزيز العملية التعليمية. 

شارك الملف

التعليقات

مرتضى ابراهيم
منذ 10 شهور

استراتيجية معلوماتي المتسلسلة / تخصص طرائق تدريس العلوم رسالة ماجستبر بحث تجريبي
فاطمه
منذ 10 شهور

استراتيجة جميله ياريت تبعثولنا نموذج للاستراتيجه وكل الشكر على هذه المعلومات الرائعه