استراتيجية شبكة المفردات للتعلم النشط

المادة استراتيجيات التعلم النشط
عدد الزيارات 459
تاريخ الإضافة 2021-10-20, 02:14 صباحا

 بعد طرح الباحثون لاستراتيجيات التعلم النشط، والتي هي عبارة عن مجموعة من الأساليب والوسائل التعليمية والتي تهدف إلى  إشراك الطالب بشكل فعال وإيجابي في العملية التعليمية، وكذلك تعزيز دور المعلم أثناء الدرس من خلال جذب انتباه الطلاب إليه، وكذلك إضافة الحماس والمتعة إلى الحصة الدراسية، عمّت وانتشرت حالة من السرور بين المهتمين في تطوير العملية التعليمية التي كانت على وشك الانهيار.

ومن المميز في هذه الاستراتيجيات أن أهدافها تتفاوت في الأهمية بين استراتيجية وأخرى، حيث في بعضها نجد الاهتمام بتطوير مهارات القراءة، وفي بعض الاستراتيجيات نجد أن أبرز أهدافها تتمثل في مهارات استنتاج الملاحظات وتدوينها وغيره، ويمكن الاعتراف بأنه ما من استراتيجية طُبقت خطواتها بالشكل الصحيح إلا وحققت نجاحاََ مبهراََ على العملية التعليمية والمعلم والطالب، ومن ضمن هذه الاستراتيجيات، كانت استراتيجية شبكة المفردات. 

استراتيجية شبكة المفردات:

وهي من الاستراتيجيات التعليمية الحديثة التي كانت غايتها تنشيط أذهان وعقول الطلاب بجلسات من العصف الذهني لاستحداث كل المفاهيم والكلمات المترابطة مع بعضها، وذلك باستخدام الطلاب لمهارات التفكير والتنبؤ والتحليل لديهم. 

وتتميز هذه الاستراتيجية بكونها مناسبة لجميع المراحل التعليمية ولجميع المواد الدراسية سواء ان كانت نظرية كالعلوم أو اللغة العربية وغيرها، أو ان كانت عملية كالرياضيات والفيزياء وغيرها.. 

وأيضاََ فإنها تناسب جميع الطلاب باختلاف مهاراتهم وقدراتهم. 

ويقوم المبدأ العام لها على طرح المعلم لمجموعة من الكلمات بحيث يطلب من مجاميع الطلاب استحداث وذكر كلمات ومفاهيم مترابطة مع الكلمة المطروحة، بحيث تشكيل شبكة بهم وهي شبكة المفردات. 

الهدف من استراتيجية شبكة المفردات:

تتميز استراتيجية شبكة المفردات بالعديد من الأهداف والمزايا، مما جعلها عنصراََ ضرورياََ للتقدم بالعملية التعليمية، ومن ضمن هذه الأهداف، نذكر:

  • ربط المعارف السابقة للطلاب حول مفردات أو موضوع ما مع المعارف الجديدة. 
  • تنمية اعتماد الطلاب على أنفسهم وتعزز من قدرتهم على تحمل المسؤولية.
  • تسهيل فهم المعلومات على الطلاب و دراستها وحفظها على الذاكرة بعيدة الأمد.
  • تقضي على مبادئ العملية التعليمية التقليدية في جعل الطالب متكلاً على غيره للحصول على المعلومات، و كذلك تقضي على الجمود الفكري عند الطلاب وتعزز وتحفز من التفكير لديهم.
  • توطيد العلاقة بين المعلم والطلاب وجعل التواصل إيجابي فيما بينها.
  • اكتساب مهارات ضبط النفس والتفكير المبتكر. 
  • تنمية مهارات التفكير العليا الإبداعية لدى الطلاب.
  • تشجيع الطلاب على الاندماج والمشاركة في الحصة الدراسية والتفاعل بشكل إيجابي ومميز.  
  • تشجيع الطلاب على النجاح والدراسة والاجتهاد فيما. 
  • خلق جو من التحدي والمنافسة الشريفة والايجابية بين الطلاب. 
  • تعزيز التعاون والعمل الجماعي فيما بينهم.
  • تنمية قدرات الطالب العقلية وتعزيزها. 

خطوات استراتيجية شبكة المفردات:

  1. يبدأ المعلم تطبيق الاستراتيجية بشرحها للطلاب وشرح كيفية بناء الشبكة. 
  2. ومن ثم فإن المعلم يقوم باختيار مجموعة من الكلمات، إما أن تكون من محتوى المنهاج الدراسي، أو من الحياة اليومية والمحيطة بالطلاب حتى تحقيق مشاركتهم. 
  3. بعد ذلك إما أن يقوم المعلم بتقسيم الطلاب إلى مجاميع صغيرة من 4 إلى 5 طلاب وذلك حسب عدد طلاب الصف الكلي ومع مراعاة عدم التجانس في مهارات الطلاب وخبراتهم بحيث تكون المجموعة متنوعة من المهارات المبتدئة والاحترافية، أو أن يقوم بتطبيقها بشكل فردي على كل طالب على حد سواء. 
  4. يبدأ تطبيق الاستراتيجية بطرح الكلمة على الطلاب، لتبدأ الطلاب والمجاميع بالتعاون والمشاركة فيما بينهم حتى استحداث وذكر مجموعة من المفاهيم المرتبطة بالكلمة. 
  5. تبدأ كل مجموعة بتشكيل شبكة المفردات الخاصة بها بإشراف من المعلم. 
  6. أخيراََ يقوم المعلم بتقييم شبكة المفاهيم لكل مجموعة، مع تصحيح الأخطاء إن وجدت مثلاََ إذا كانت هناك بعض المفاهيم التي ليست لها علاقة بالكلمة المطلوبة، وهكذا. 

أمثلة على استخدام استراتيجية شبكة المفردات:

مثال 1: يبدأ المعلم أولاََ بشرح الاستراتيجية للطلاب وكيفية تطبيقها، ومن ثم يقوم باختيار كلمة الحديقة ليستحدث الطلاب كل الكلمات المرتبطة بالحديقة. 

بعد ذلك قسم الطلاب إلى مجاميع من أربعة طلاب. 

عرض المعلم الكلمة على الطلاب وبدأت المجاميع بالمناقشة فيما بينها والتعاون حتى انتهت شبكة المفردات الخاصة بهم. 

فكانت شبكة المفردات لإحدى المجموعات بالشكل التالي:

الحديقة - - > أشجار - - > ألعاب - - > زهور - - > نحل - - > بستان - - > فراشات - - > عصافير - - > حشائش. 

وبعد الانتهاء يقيم المعلم شبكة المفردات لكل مجموعة ويثني على الصحيح منها. 

مثال 2: يبدأ المعلم أولاََ بشرح الاستراتيجية للطلاب وكيفية تطبيقها، ومن ثم يقوم باختيار كلمة الفصل ليستحدث الطلاب كل الكلمات المرتبطة بالحديقة. 

بعد ذلك قسم الطلاب إلى مجاميع من خمسة طلاب. 

عرض المعلم الكلمة على الطلاب وبدأت المجاميع بالمناقشة فيما بينها والتعاون حتى انتهت شبكة المفردات الخاصة بهم. 

فكانت شبكة المفردات لإحدى المجموعات بالشكل التالي:

الفصل - - > التلاميذ - - > المعلم - - > المقاعد - - > الكراسي - - > السبورة - - > المدفأة - - > الأقلام - - > الحقائب. 

وبعد الانتهاء يقيم المعلم شبكة المفردات لكل مجموعة ويثني على الصحيح منها. 

 

وتنتهي استراتيجية شبكة المفردات بجعل عقول الطلاب أكثر نشاطاََ وقدرة على العصف الذهني لكل ما يرد إليهم من مفاهيم ومفردات جديدة إلى مفردات مرتبطة بها. 

شارك الملف