استراتيجية مثلث الاستماع

المادة استراتيجيات التعلم النشط
عدد الزيارات 923
تاريخ الإضافة 2021-08-19, 18:51 مساء
استراتيجية مثلث الاستماع

استراتيجية مثلث الاستماع 

في ضوء تطور المناهج الدراسية مع مرور الوقت، أصبحت العملية التعليمية بأمس الحاجة لخلق استراتيجيات تعلم حديثة تواكب هذا التطور وتتماشى معه وكانت نتيجة لذلك نشوء وتطوير استراتيجيات التعلم النشط التي تعمل على تشغيل الطلاب لعقولهم لدراسة أفكار المحتويات الدراسية وتقييمها وتحليلها وحل المشاكل فيما بينهم وتطبيق ما تعلموه بشكل تفاعلي ونشط ورفع معدل المشاركة فينا بينهم.

وكانت من تلك الاستراتيجيات استراتيجية مثلث الاستماع وهي استراتيجية تتم من خلال ثلاثة مجاميع او محاور (متحدث، مستمع، مراقب) يتم تقسيمهم ومراقبتهم من قبل المعلم حتى لا تتحول الاستراتيجية من استراتيجية مفيدة وتنمي التواصل الفعال إلى استراتيجية مليئة بالعواقب والنتائج السلبية يقوم الطالب المتحدث بها بشرح معلومة خاطئة دون تصحيح وكذلك حتى لا يحدث كره بين الطلاب من خلال سؤال احدهم للاخر سؤال صعب ولا يملك الاجابة عليه، وهنا يكمن دور المعلم في التدخل وتوضيح السؤال للابتعاد عن الاحباط ما أمكن ذلك وتنمية روح التعاون. وتطبق عادةََ هذه الاستراتيجية بعد أن ينتهي المعلم من قراءة الدرس أو بعد الانتهاء من العرض التقديمي له على شاشة العرض ويفضل تدريب المعلم للطلاب على اداء الادوار وكيفية تطبيقها وكذلك محاولة الطلاب في منازلهم على التدرب على اداء ادوارهم. 

 

الهدف من استراتيجية مثلث الاستماع:

  1. تجعل الطالب متفاعل و حيوي ونشيط. 
  2. تنمية روح الانسجام والتعاون والتواصل الايجابي بين الطلاب.
  3. تنمية روح المشاركة التفاعلية.
  4. تعبير الطلاب عن أفكارهم بحرية أكثر بمزيج من الجد والمتعة. 
  5. تنمية مهارات تكوين الاسئلة المنطقية، التحدث، الاستماع والتدقيق من خلال متابعة كل طالب لصديقه فيما يشرحه.
  6. تعزيز إيمان كل طالب بقدراته الإبداعية وتطويرها وثقته بنفسه. 

 

خطوات الاستراتيجية:

  1. يقسم المعلم الطلاب الى مجاميع ثلاثية (متحدث، مستمع، مراقب). 
  2. كل طالب في كل مجموعة له دور محدد كما يلي:
  3. الطالب الأول: متحدث، يشرح الدرس أو الفكرة أو المفهوم أو غيرها. 
  4. الطالب الثاني: مستمع جيد، ويطرح أسئلة على الطالب الاول للمزيد من التفاصيل وتوضيح الفكرة أو المفهوم. 
  5. الطالب الثالث: يراقب العملية وسير الحديث بين زميليه ويقدم تغذية راجعة لهما. فهو يكتب ما يدور بين الطالبين الآخرين ويكون اشبه بالمرجع فعندما يحين دوره يقرأ من خلال مدونته عن ما ذكره زميليه، فيقول على سبيل المثال ذكر أحمد كذا، وذكر خالد كذا.

 تبديل الأدوار بين الطلاب بحيث يأخذ كل طالب دور الآخر.

 

مثال على استخدام استراتيجية مثلث الاستماع

 

تم تقسيم الطلاب من قبل المعلم إلى مجموعات ثلاثية وتم تقسيم الأدوار فيما بينهم إلى (متحدث، مستمع، مراقب).

الطالب الاول (المتحدث) : أنا حبة قمح صفراء، ناعمة الملمس، يبذُرني الفلاح في الأرض، ويغطيني بالتراب، يسقيني بالماء فتنمو جذوري، ثم تنمو ساقي لتشق طريقها إلى سطح الأرض. ويزداد طولي، وتتفرع أوراقي الخضراء وتكبر. املأ الحقول بسنابلي التي تبقى تحت أشعة الشمس لتجف وتصبح صفراء ذهبية. ثم يأتي الفلاحون ويحصدون سنابلي، ويحملون حباتها إلى المطحنة، وتطحن لتصبح دقيقاً، ثم يأخذها الخباز ليصنع منها العجين، ثم يدخلها الفرن لتصبح خبزاََ أو كعكاً شهياََ. 

الطالب الثاني (المستمع): بعد استماعه إلى صديقه المتحدث بدأ بطرح عدة أسئلة لتوضيح الفكرة المشروحة.

المستمع: ما هي صفة حبة القمح؟

المتحدث: صفراء، ناعمة الملمس.

المستمع: كيف يزرع الفلاح حبة القمح؟

المتحدث: يبذُرها في الأرض، ويغطيها بالتراب ويسقيها بالماء.

المستمع: إلى أين تحمل حبات القمح بعد الحصاد؟

المتحدث: تحمل إلى المطحنة.

المستمع: كيف تحول حبات القمح إلى دقيق؟

المتحدث: تطحن حبات القمح حتى تصبح دقيق.

المستمع: ماذا يصنع الخباز من العجين؟

المتحدث: يدخلها الفرن لتصبح خبزاََ أو كعكاََ شهياََ.

أما الطالب الثالث (المراقب) كان يستمع إلى كلا الطالبين أثناء مناقشتهم للاسئلة والاجوبة سويةََ حول الفقرة وقام بتدوين الملاحظات وما تحدثوا عنه ومن ثم بدأ بالشرح لباقي الطلاب.

وتبدلت الأدوار وجاءت المجموعة الثلاثية الثانية لتتحدث عن فقرة أخرى في الدرس. 

الطالب الأول (المتحدث): أنا حبة جزر زاهية برتقالية اللون، ناعمة الملمس، صلبة القوام، يبذُرني الفلاح في الأرض بشكل عشوائي او منتظم، يغطيني بالتراب، ويسقيني بالماء فتنمو جذوري لتشق طريقها إلى سطح الأرض، واتشكل انا تحت التراب، ثم يأتي الفلاحون ويحصدون ثمراتي، ويحملوني إلى السوق ليبتاعني المارة، إذ انني املك العديد من الفوائد مثل فيتامين A الذي يساعد على تقوية النظر. 

الطالب الثاني (المستمع): بعد استماعه إلى صديقه المتحدث بدأ بطرح عدة أسئلة لتوضيح الفكرة المشروحة.

المستمع: ما هي صفات الجزر؟ 

المتحدث: زاهي برتقالي اللون، ناعم الملمس، صلب القوام. 

المستمع: كيف يزرع الفلاح حبة الجزر؟ 

المتحدث: يبذرها بالأرض بشكل منتظم أو عشوائي، ويغطيها بالتراب ويسقيها بالماء. 

المستمع: إلى أين تحمل حبات الجزر بعد الحصاد؟ 

المتحدث: إلى السوق حتى يبتاعها المارة. 

المستمع: ما هي فوائد الجزر؟

المتحدث: يملك الجزر العديد من الفوائد مثل احتوائه على فيتامين A الذي يساعد على تقوية النظر.

أما الطالب الثالث (المراقب) كان يستمع إلى كلا الطالبين أثناء مناقشتهم للاسئلة والاجوبة سويةََ حول الفقرة وقام بتدوين الملاحظات وما تحدثوا عنه ومن ثم بدأ بالشرح لباقي الطلاب.

وتبدلت الأدوار مع المجاميع المتبقية. 

وبهذه الطريقة تكون قد سارت استراتيجية مثلث الاستماع. 

شارك الملف